ما هو علاج تورم اللثة؟
2022/02/03
129

عوامل خطر الإصابة بتورم اللثة:

الجميع معرض للإصابة بالتهاب أو تورم اللثه في أي وقت ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة وتشمل العوامل ما يلي:

-عدم الاهتمام الجيد بصحة الفم والأسنان.
-التدخين المستمر يسبب التهاب اللثة وضعف الأسنان.
-الشيخوخة.
-جفاف الفم.
-نقص بعض الفيتامينات في الجسم الناتج عن التغذية السيئة وخاصة فيتامين سي.
-المشاكل التجميلية في الأسنان مثل الأسنان المعوجة حيث أنه يكون من صعب تنظيفها جيدا والتخلص من بقايا الطعام الذي يسبب تجمع البكتيريا.
-نقص مناعة الجسم الذي تسبب العديد من الأمراض.
-بعض الأدوية مثل أدوية القلب أو أدوية علاج ضغط الدم المرتفع.
-التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة خلال فترة الدورة الشهرية أو الحمل.
-عوامل جينية ووراثية.


طرق الوقاية:

هذه بعض النصائح التي سوف تساعدك على تجنب الإصابة بالتهاب اللثة وتورمها، وتشمل هذه النصائح ما يلي:

تنظيف الفم والأسنان: يوصي الأطباء بتنظيف الأسنان بشكل يومي على الأقل مرتين في الصباح والمساء لمدة دقيقتين ومن الأفضل تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون بعد كل وجبة حتى ولو خفيفة، بالإضافة إلى ضرورة استخدام خيط الأسنان للتخلص من بقايا الطعام العالقة.

فحص الأسنان بشكل دوري: من الأشياء الضرورية التي سوف تؤثر على صحة الأسنان بشكل ايجابي وتساعدك على التخلص من العديد من المشاكل والوقاية منها، وينصح الأطباء بضرورة فحص وتنظيف الأسنان لدى طبيب متخصص بحد أقصى كل عام، ولكن للأشخاص الذين يعانون من عوامل الخطر التي ذكرناها سابقا يجب فحص الأسنان كل 6 أشهر لأن هذه العوامل تزيد من ضعف دواعم الأسنان.

ضبط معدلات السكر في الدم: أصحاب الأمراض المزمنة مثل مرض السكري يجب عليه الحفاظ على مستوى السكر الطبيعي في الدم لأنه يؤثر أيضا على صحة الفم والأسنان.

نظام غذائي صحي: إتباع نظام غذائي صحي يحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، والتقليل قدر الإمكان من المشروبات الغذائية والصناعية والسكريات.



علاج تورم اللثة:

علاج انتفاخ اللثة يعتمد على السبب فإذا كان السبب وجود عدوى بكتيرية في الفم، فإن الطبيب سيصف المضادات الحيوية لعلاج العدوى، أما في حالة كان السبب إهمال نظافة الأسنان وتكون طبقات جيرية تسبب التهاب اللثة.

فإن الطبيب ينصحك بطرق العلاج التالية:

التنظيف العميق والمتخصص للأسنان: يتم هذا من قبل الطبيب الذي يستخدم أدوات وأجهزة معينة مثل أجهزة الليزر، يقوم بالتخلص من الطبقات الجيرية التي تتكون على الأسنان وتحت اللثة، وهذا يساعد على التخلص من القيح والبكتريا التي هي السبب الأساسي في العدوى، كما أن عملية التنظيف المتخصص تترك سطح الجذر ناعم وهذا يقلل من حدوث العدوى أو تجمع البكتيريا مرة أخرى.

ترميم الأسنان: إذا كنت تعاني من أسنان معوجة أو غير متناسقة بشكل يؤثر على عملية التنظيف، فإن الطبيب ينصحك بعلاج المشكلة، أيضًا مقاسات تيجان الأسنان الغير صحيحة تجعل من الصعب تنظيف الأسنان وتسمح بدخول بقايا الطعام والبكتيريا أسفل التاج.

  
تحدث معنا
يمكنكم التواصل معنا من خلال التحدث بشكل مباشر من خلال الماسنجر الفوري تحدث معنا