ابني عصبي في البيت خجول في الروضة
2019/12/29
213

ابني عمرة خمس سنوات وحين كان صغيرا بعمر سنة كان يبكي كثيراً ويصطدم رأسه في الارض بصورة غير طبيعية فهو عصبي جداً وبقي على هذه الحال، وحين بدأ يمشي بدأ يكسر الزجاج ويرمي  الاغراض ..كلامه طبيعي ولكن يضرب الاطفال ولا يلعب معهم بود، وكثيراً ما نقوم بضربه أنا ووالده ولكن تغيرتُ فتركت الضرب مؤخراً وأصبحت أقبله وأتودد له واتكلم معه كثيراً ولكن دون جدوى بقي على نفس عصبيته.. وعند ذهابه للروضة لا يتكلم مع الأطفال وتصفه المعلمة بأنه " خجول جداً وغالباً ما يضع اصبعه في فمه أو يعض أصابعه ويضع قدمه على الرحلة ولا يتعلم النظام".. أنا في حيرة كيف اتعامل معه؟

الإجابة: 

ابنك يعاني من الإفراط في الحركة وهذا لا يقلق، وبما انه كلامه سليم فهذه نقطة جيدة تبعدنا عن مرضى التوحد، وخاصة انه في البيت فقط يكون مؤذياً وهذه الحركة والعصبية قد تكون متأتية من الدلال الزائد أو تلبية رغباته بسرعة دائماً أو قد يكون لديه طاقة زائدة، وهذه يمكن تقليلها بالطرق التالية:

-عدم اعطائه الكاكاو والسكريات والحلويات التي تحتوي على القهوة او الكافيين والتي تعد من المنشطات.

-عدم اعطائه المشروبات الغازية والشاي ويفضل اعطائه الفواكه بدلاً عنها.

أما بالنسبة لجهاز النقال فحاولي ابعاده عنه بطريقة هادئة ولينة وتعويضه عنه بألعاب ذكية مثل المكعبات مثلاً وتركيب الصور والتلوين والسبورة وغيرها.
اتركي الضرب نهائياً واستعيضي عنه بالزعل، ازعلي منه واهمليه فترة حتى يعرف انه مخطئ، وإن استمر بالبكاء لا تستجيبوا له.

علموه على مبدأ المكافأة اذا قام بتصرف سليم وصحيح ولا تجعلوه يتحكم بكم ابداً بل انتم تحكموا به حتى يعتاد على التعامل الصحيح مع الاخرين.


د.نور الهدى مصطفى السيد علي

تحدث معنا
يمكنكم التواصل معنا من خلال التحدث بشكل مباشر من خلال الماسنجر الفوري تحدث معنا