القلق وأسبابه عند الأطفال
2019-11-12 08:04:22
429

يعرف القلق بأنه حالة من الشد العصبي وعدم القدرة على التركيز مع اضطراب التفكير يرافقها شعور بعدم الراحة، يعزى سبب ظهور هذه الحالة عند الأطفال إلى عدة أسباب تختلف باختلاف الفئة العمرية التي ينتمي لها الطفل ففي الأطفال الذين لم تبلغ أعمارهم الحد الكافي لدخول المدرسة يعتبر الابتعاد عن احد الوالدين أو كلاهما من أهم هذه الأسباب حيث يتولد لدى الطفل شعور بالخوف وبعدم وجود من يرعاه بسبب زيادة في عمل عدد من النواقل العصبية في الجهاز العصبي المركزي فتتولد لدى الطفل أفكار تجعله يشعر بالخوف إلى جانب حالة القلق التي تتولد لديه.

أما في الأطفال الأكبر سناً فان أسباب نوبات القلق التي تعتريهم هي أكثر تعقيداً وتشعباً مثل الخوف من الذهاب إلى المدرسة أو الخوف من معلم معين أو شخص يعمل فيها أو الخوف من تلقي العقاب الجدي إذا لم يصل إلى المستوى العلمي الذي يتوقعه منه الأهل وهذا قد يولد لدى الطفل رغبة لا إرادية للهروب من المدرسة والامتناع عن تأدية الفروض المنزلية وقد تشتد الحالة لتصبح بصورة أو بأخرى أحد أشكال الأمراض الجسدية التي تظهر أعراضها على الطفل بشكل تعب ونحول وعند فحصه يلاحظ تسارع في معدل ضربات القلب والتنفس فضلا عن عدم التركيز وتدني مستوى المهارات الفكرية واضطرابات النوم وخاصة الأرق أو النوم غير الطبيعي خلال النهار والتبول اللا إرادي والمشي أثناء النوم وقد تتطور الحالة أكثر لتصبح مرضاً نفسياً يؤدي إلى فشل الفرد علمياً واجتماعياً ولجوئه إلى الإدمان على المخدرات أو الكحول في فترة المراهقة وما بعدها وإصابته بأمراض متعددة مثل الجلطة القلبية وداء السكر والذبحة الصدرية والصرع وتهيج القولون والقرحة المعدية وفي حالات نادرة جدا يصاب الشاب بسرطان المريء إذا لم يتم علاجه فضلا عن الإصابة باضطرابات الهرمونات واضطراب افرازات الغدد الصم في الجسم.








































ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر: نشرة الكفيل(نشرة أسبوعية ثقافية تصدرها وحدة النشرات التابعة للعتبة العباسية المقدسة)/ العدد24- د. زينة حداد.

تحدث معنا
يمكنكم التواصل معنا من خلال التحدث بشكل مباشر من خلال الماسنجر الفوري تحدث معنا