خطورة السهر على الطفل
2019/10/22
63
 إن العديد من العوائل وللاسف الشديد لا ينام اطفالها مبكرا بل أنهم يسهرون حتى منتصف الليل وقد أثبتت الأبحاث العلمية إن كثيراً من الهرمونات التي تفرزها ساعات النوم ومنها على سبيل المثال هرمون النمو مسؤولة عن إكساب الجسم المزيد من القوة العضلية، والقوة الذهنية، ومع طول السهر يحرم الإنسان من إفرازات الهرمونات بالصورة الطبيعية ولوحظ كذلك زيادة إفراز هرمون (الميلاتونين) أثناء النوم ليلاً وهو المسؤول عن إعطاء الجسم المزيد من الحيوية والنشاط وإكسابه المزيد من المناعة ضد الإصابة بالإمراض المختلفة بما فيها الأمراض الخبيثة ولذلك نلاحظ أن الذين يدمنون سهر الليالي يعانون من الكسل والهزال وضعف البنية الجسدية.
       ومن أضرار السهر على أطفالنا الأعزاء إصابة العين باحمرار ونقص بحدة الإبصار ولاشك أن النوم ليلاً له فوائد وخصوصاً على صغارنا الاعزاء ومن تلك الفوائد إبطاء عمل الجهاز العصبي وهذا يؤدي بدورة إلى مزيد من الراحة للجميع أجهزة الجسم، وخصوصاً القلب والجهاز التنفسي، وهذه فوائد قد حرم منها المدمنون على سهر الليالي، فيصابون بأمراض القلب المختلفة كما يؤدي النوم إلى زيادة مخزون الطاقة في الجسم وتجديد خلايا وأنسجة الجسم نتيجة زيادة إنتاج البروتينات وانخفاض نسبة تكسيرها حيث أن البروتينات هي المسؤولة عن نمو الخلايا وتعويض ما تلف منها.














ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 المصدر: بذرة في اعماقي -الحلقة الثامنة - الدورة البرامجية31

تحدث معنا
يمكنكم ايضا التواصل معنا من خلال التحدث بشكل مباشر من خلال الماسنجر الفوري تحدث معنا